الموسوعة الحديثية


- لا تَفتَخِروا بآبائِكم الذين ماتوا في الجاهِليَّةِ، ألَا أُنبِّئُكم؟ مَثَلُ آبائِكم الذين ماتوا في الجاهِليَّةِ مَثَلُ مَلِكٍ بَنى قَصرًا على قارِعَةِ الطَّريقِ واتَّخَذَ به طَعامًا، ووكَّلَ به رِجالًا، فقال: لا يمُرُّ أحدٌ إلَّا أصابَ من طَعامي هذا، وكان إذا مرَّ الرَّجُلُ في شارَةٍ وثيابٍ حَسَنةٍ، ذَهَبوا إليه فتَعَلَّقوا به وجاؤوا به حتى يأكُلَ من ذلك الطَّعامِ، وإذا جاءَ رَجُلٌ في شارَةٍ سيِّئَةٍ وثيابٍ رَثَّةٍ مَنَعوه، فلمَّا طال ذلك، فبعَثَ اللهُ مَلَكًا من الملائكَةِ في شارَةٍ سيِّئَةٍ وثيابٍ رَثَّةٍ، فمرَّ بجَنَباتِهم، فقاموا إليه فدَفَعوه، فقال لهم: إنِّي جائِعٌ، وإنَّما يُصنَعُ الطَّعامُ للجائِعِ، فقالوا: إنَّ طَعامَ المَلِكِ لا يأكُلُه إلَّا الأبرارُ، فدَفَعوه، فانطَلَقَ فجاءَ في صورَةٍ حَسَنةٍ وثيابٍ حَسَنةٍ، فمرَّ كأنَّه لا يُريدُهم بعيدًا منهم، فذَهَبوا إليه فتعَلَّقوا به، فقالوا: تَعالَ فأَصِبْ من طَعامِ المَلِكِ، قال: لا أُريدُه، قال: لا يَدَعُك المَلِكُ إنْ بَلَغَه أنَّ مِثلَك مرَّ ولم يُصِبْ من طَعامِهِ شقَّ عليه، وخَشِينا أنْ يُصيبَك منه عُقوبةٌ، فأكْرَهوه فأَدْخَلوه حتى جاؤوا به إلى الطَّعامِ فقَرَّبوه إلى الطَّعامِ، فقال بثيابِه هكذا، فقالوا: ما تَصنَعُ؟ فقال: إنِّي جِئتُكم في شارَةٍ سيِّئَةٍ وثيابٍ رَثَّةٍ، فأخبَرْتُكم أنِّي جائِعٌ فمَنَعْتُموني، وإنِّي جِئتُكم في شارَةٍ حَسَنةٍ وثيابٍ حَسَنةٍ فأَكرَهْتُموني، وأَبَيْتم أنْ تَدَعوني، فقبَّحَكم وقبَّحَ مَلِكَكم، إنَّما يَصنَعُ مَلِكُكم هذا الطَّعامَ للدُّنيا، وإنَّه ليس له عندَ اللهِ خَلاقٌ، قال: فارتَفَعَ المَلَكُ، ونزَلَ عليهم العَذابُ.
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : الهيثمي | المصدر : مجمع الزوائد
الصفحة أو الرقم : 4/57 | أحاديث مشابهة | خلاصة حكم المحدث : فيه سليم الباقلاني قال ابن عدي لا أرى بحديثه بأسا وقال النسائي متروك
توضيح حكم المحدث : إسناده ضعيف جدا

أحاديث مشابهة: