الموسوعة الحديثية


0 - أنَّ رجلًا سألَ النبيَّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ عن الوِتْرِ قال فمشيتُ أنا وذاكَ الرجلُ فقال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ صلاةُ الليلِ مثْنَى مثْنى والوِتْرُ ركعةً قال شُعبةُ لم يَقُلْ من آخرِ الليلِ
الراوي : عبدالله بن عمر | المحدث : أحمد شاكر | المصدر : تخريج المسند لشاكر | الصفحة أو الرقم : 7/253 | خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح
في هذا الحَديثِ يُخبِرُ عبدُ اللهِ بنُ عُمَرَ رضِيَ اللهُ عنهما: "أنَّ رجلًا سألَ النَّبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ عَن الوِتْرِ"، أي: عن صَلاةِ قِيامِ اللَّيلِ والوِتْرِ، قال ابنُ عمَرَ رضِيَ اللهُ عنه: "فمشِيتُ أنا وذاك الرَّجلُ، فقال رَسولُ اللهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: صَلاةُ اللَّيلِ مَثْنَى مَثْنَى"، أي: تُصلَّى رَكعتَينِ رَكعتَينِ، "والوِتْرُ ركعةٌ"، فإذا أرادَ الوِتْرَ أتى بركعةٍ واحدةٍ، وهي آخِرُ ما يُصلَّى مِن قِيامِ اللَّيلِ، "قال شُعبةُ"، وهو أحدُ رُواةِ الحديثِ، "لم يقُلْ: مِن آخِرِ اللَّيلِ"، أي: لم يخُصَّ الوِتْرَ أو القِيامَ أنْ يكونَ آخِرَ اللَّيلِ؛ فالمؤمِنُ مُخيَّرٌ إنْ شاءَ أَوتَرَ أوَّلَ اللَّيلِ، وإنْ شاءَ أَوتَرَ آخِرَه، والأفضلُ الوترُ آخِرَ اللَّيلِ لِمَن تَيسَّرَ له ذلك؛ لقولِ النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ: "مَن خافَ ألَّا يَقومَ مِن آخِرِ اللَّيلِ فلْيُوترْ أوَّلَه, ومَنْ طَمِعَ أنْ يَقومَ آخِرَ الليلِ فلْيُوترْ آخرَ الليلِ؛ فإنَّ صَلاةَ آخِرِ اللَّيلِ مَشهودةٌ، وذلك أفضلُ" كما رواه مسلمٌ في صَحيحِه.
وفي الحديثِ: بَيانُ التَّيسيرِ في أمْرِ صَلاةِ الوترِ.