الموسوعة الحديثية


- جلَسَ أبو ثَعْلبةَ رضي الله عنه يُحدِّثُ القومَ، ويتعاونونَ الحديثَ بينهم، يذكُرونَ ما يتخَوَّفونَ من الزمانِ على دينِهم، قال: قلتُ: غُفْرًا، يقولُ اللهُ عزَّ وجَلَّ:  {أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا عَلَيْكُمْ أَنْفُسَكُمْ...} إلى آخِرِ الآيةِ [المائدة:105]، قال: فزَجَرني أبو ثَعْلبةَ رضي الله عنه زَجْرةً حتى قلتُ: ليتَ أنَّ أُمَّي لم تلِدْني، وشَقَّ عليَّ ذلك الأمرُ شديدًا، وأردْتُ القيامَ، فأخَذَ بيديَّ، فحبَسَني، حتى تفرَّقَ القومُ، فلم يبقَ إلَّا أنا وهو، فقال لي أبو ثَعْلبةَ: شَقَّ عليكَ ما صنعتُ بكَ؟ فقلتُ: إي واللهِ. قال: كنَّا في حديثٍ نتخَوَّفُ فيه على دينِنا، فجئتَ بهذه الآيةِ، فلم تجِئْ بتأويلِها بعدُ، إنَّا نعرِفُ ونأمُرُ بالمعروفِ، وننهى عن المُنكَرِ، فسيأتي زمانٌ لا يُؤمَرُ فيه بمعروفٍ، ولا يُنهَى فيه عن مُنكَرٍ.
الراوي : أبو ثعلبة | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج سنن أبي داود
الصفحة أو الرقم : 6/397 | أحاديث مشابهة | خلاصة حكم المحدث : إسناده قوي

أحاديث مشابهة: