الموسوعة الحديثية


- كتب رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ إلى وحشيِّ بنِ حربٍ قاتلِ حمزةَ يدعوه إلى الإسلامِ، فكتب إليه وحشيٌّ: كيف وأنت تزعمُ أنَّ من أشرك أو قتل أو زنى يلقى أثامًا، وأنا قد صنعتُ ذلك، فهل تجدُ لي رخصةً؟ فأنزلَ اللهُ {إِلا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًَا} فقال وحشيٌّ: يا محمدُ، هذا شرطٌ شديدٌ، فلعلي لا أقدرُ على ذلك، فأنزل اللهُ {إِنَّ اللَّهَ لا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ}. فقال وحشيٌّ: أرى المشيئةَ، فلا أدري أيغفرُ لي أم لا؟ فهل غيرُ هذا؟ فأنزل اللهَ {قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ} قال: فأسلم، فقال الناسُ: هذا له خاصَّةً. فقال: بل للمسلمين عامةً.
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : ابن كثير | المصدر : جامع المسانيد والسنن
الصفحة أو الرقم : 8/233 | أحاديث مشابهة | خلاصة حكم المحدث : غريب جداً ومنكر

أحاديث مشابهة:


- بعث رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إلى وحشيٍّ قاتلِ حمزةَ يدعوه إلى الإسلامِ فأرسل إليه : كيف تدعوني وأنت تزعُمُ أنَّ من قتل أو زنَى أو أشرك يلقَ أثامًا ، يُضاعفُ له العذابُ يومَ القيامةِ ويخلُدْ فيه مهانًا ، وأنا صنعتُ ذلك فهل تجِدُ لي من رخصةٍ ؟ فأنزل اللهُ : { إِلَّا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا } الآية . فقال وحشيٌّ : هذا شرطٌ شديدٌ : { إِلَّا مَنْ تَابَ وَآَمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا } فلعلِّي لا أقدِرُ على هذا ، فأنزل اللهُ : { إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ } فقال وحشيٌّ : هذا أرَى بعده مشيئةً فلا أدري أيُغفرُ لي أم لا ؟ فهل غيرُ هذا ؟ فأنزل اللهُ : { قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ اللَّهِ} الآية . قال وحشيٌّ : هذا نِعم ، فأسلم
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : السيوطي | المصدر : لباب النقول
الصفحة أو الرقم : 255 | أحاديث مشابهة | خلاصة حكم المحدث : إسناده فيه ضعف

- بعَثَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم إلى وَحْشِيِّ بنِ حرْبٍ قاتِلِ حمزَةَ يَدْعوهُ إلى الإسلامِ فأَرْسَلَ إليه يا محمدُ كيفَ تَدْعوني وأنتَ تَزْعُمُ أنَّ مَنْ قَتَلَ أوْ أَشْرَكَ أوْ زَنَى يَلْقَ أَثَامًا يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا وأنا صنعْتُ ذلِكَ فهل تجِدُ لِيَ مِنْ رخصةٍ فأنزلَ اللهُ عزَّ وجلَّ إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللهُ غَفُورًا رَّحِيمًا فقال وحْشِيُّ يا محمدُ هذا شَرْطٌ شديدٌ إلَّا مَن تابَ وآمَنَ وعمِلَ عمَلًا صالِحًا فلَعَلِّي لَا أقدِرُ على هذا فأنزل اللهُ عزَّ وجلَّ إنَّ اللهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ فقال وحشيٌّ يا محمدُ هذا أرى بعدَ مشيئةٍ فلا أدْرِي يُغْفَرُ لي أمْ لَا فهلْ غيرَ هذا فأنزلَ اللهُ عزَّ وجلَّ يا عبادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللهِ إِنَّ اللهَ يغفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ قال وحْشِيٌّ هَذَا نَعَمْ فَأَسْلَمَ فقال الناسُ يا رسولَ اللهِ إنا أصبْنَا ما أصابَ وحْشِيٌّ قال هيَ للمسلمينَ عامَّةٌ
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : الهيثمي | المصدر : مجمع الزوائد
الصفحة أو الرقم : 7/103 | أحاديث مشابهة | خلاصة حكم المحدث : فيه أبين بن سفيان ضعفه الذهبي‏‏
توضيح حكم المحدث : إسناده ضعيف

- بعثَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ إلى وحشيِّ بنِ حربٍ قاتلِ حمزةَ يدعوهُ إلى الإسلامِ فأرسلَ إليْهِ يا محمَّدُ كيفَ تدعوني وأنتَ تزعمُ أنَّ من قتلَ أو أشرَكَ أو زنى يَلْقَ أَثَامًا يُضَاعَفْ لَهُ الْعَذَابُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ وَيَخْلُدْ فِيهِ مُهَانًا [الفرقان: 69]وأنا صنعتُ ذلِكَ فَهل تجدُ لي من رخصةٍ فأنزلَ اللَّهُ إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا فَأُولَئِكَ يُبَدِّلُ اللَّهُ سَيِّئَاتِهِمْ حَسَنَاتٍ وَكَانَ اللَّهُ غَفُورًا رَحِيمًا [الفرقان: 70] فقالَ وحشيٌّ: هذا شرطٌ شديدٌ إِلَّا مَنْ تَابَ وَآمَنَ وَعَمِلَ عَمَلًا صَالِحًا [الفرقان: 70] فلَعلِّي لا أقدرُ على هذا فأنزلَ اللَّهُ إِنَّ اللَّهَ لَا يَغْفِرُ أَنْ يُشْرَكَ بِهِ وَيَغْفِرُ مَا دُونَ ذَلِكَ لِمَنْ يَشَاءُ [النساء: 48] فقالَ وحشيٌّ: هذا أرى بعدَ مشيئةٍ فلا يُدرَى يغفرُ لي أم لا فَهل غيرُ هذا فأنزلَ اللَّهُ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنْفُسِهِمْ الآيةَ قالَ وحشيٌّ: هذا فَهمٌ فأسلمَ، فقالَ النَّاسُ: يا رسولَ اللَّهِ إنَّا أصبنا ما أصابَ وحشِيٌّ، قالَ: بلى هيَ للمسلمينَ عامَّةً
الراوي : عبدالله بن عباس | المحدث : السيوطي | المصدر : الدر المنثور
الصفحة أو الرقم : 12/672 | أحاديث مشابهة | خلاصة حكم المحدث : إسناده ليِّن