الموسوعة الحديثية


- سأَلْتُ عائشةَ عن خُلُقِ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، فقالت: أمَا تَقرَأُ القُرآنَ: {إِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ} [القلم: 4]؟ قال: قُلْتُ: حَدِّثيني عن ذاك، قالت: صنَعْتُ له طعامًا، وصنَعَتْ له حَفْصةُ طَعامًا، فقُلْتُ لجاريَتي: اذْهَبي، فإنْ جاءَتْ هي بالطعامِ، فوضَعَتْه قبلُ، فاطْرَحي الطعامَ، قالت: فجاءَتْ بالطعامِ، قالت: فأَلْقَتْه الجاريةُ، فوقَعَتِ القَصْعةُ، فانكَسَرَتْ، وكان نِطعٌ، قالت: فجَمَعَه رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ، وقال: اقْتَصُّوا، أوِ اقْتَصِّي -شكَّ أسوَدُ- ظَرْفًا مكانَ ظَرفِكِ، فما قال شيئًا.
الراوي : عائشة أم المؤمنين | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج المسند
الصفحة أو الرقم : 24800 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه ابن ماجه (2333)، وأحمد (24800) واللفظ له

أحاديث مشابهة:


- أخبِريني عن خُلُقِ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، قالَت : أوَ ما تَقرأُ القرآنَ وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظَيمٍ ؟ قالَت : كانَ رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ معَ أصحابِهِ ، فصنعتُ لَهُ طعامًا ، وصنَعتُ لَهُ حفصةُ طعامًا ، قالَت : فسبَقتني حفصةُ ، فقُلتُ للجاريةِ : انطلِقي فأَكْفئي قصعتَها ، فلحقتْها ، وقد همَّت أن تضعَ بينَ يدَي رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ ، فأَكْفأتْها فانكسرتِ القصعةُ ، وانتشرَ الطَّعامُ ، قالت : فجمعَها رسولُ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ وما فيها منَ الطَّعامِ على النِّطعِ ، فأَكَلوا ، ثمَّ بعَثَ بقصعتي ، فَدفعَها إلى حفصةَ ، فقالَ : خُذوا ظَرفًا مَكانَ ظرفِكُم ، وَكُلوا ما فيها ، قالَت : فما رأيتُ ذلِكَ في وجهِ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ
الراوي : رجل من بني سواءة | المحدث : الألباني | المصدر : ضعيف ابن ماجه
الصفحة أو الرقم : 463 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف، لكن جملة الخلق صحيحة برواية أخرى عنها | الصحيح البديل | أحاديث مشابهة
التخريج : أخرجه ابن ماجه (2333) واللفظ له، والطحاوي في ((شرح مشكل الآثار)) (3356)

- قُلْنا لعائشةَ: حَدِّثينا عن خُلُقِ رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ؟ قالت: أمَا تَقرَؤونَ القُرآنَ؟ قُلْنا: على ذلك حَدِّثينا عن خُلُقِه، فقالت: كان عنده أصحابُهُ، فصنَعَتْ له حَفْصةُ طعامًا، وصنَعْتُ له طعامًا، فسبَقَتْني إليه حَفْصةُ، فأرسَلَتْ مع جاريتِها بقَصعةٍ، فقُلتُ لجاريَتي: إنْ أدرَكْتيها قبلَ أنْ تَهْويَ بها، فارْمي بها، فأدرَكَتْها وقد أَهوَتْ بها، فرَمَتْ بها، فوقَعَتْ على النِّطعِ، فانكسَرَتِ القَصْعةُ، وتبدَّدَ الطعامُ، فجمَعَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ الطعامَ، فأكَلوهُ، ثُم وضَعَتْ جاريَتي قَصْعةَ الطعامِ، فقال لجاريةِ حَفْصةَ: خُذي هذا الطعامَ، فكُلوا واقْبِضوا الجَفْنةَ مكانَ ظَرْفِكم، قالت: ولم أَرَ في وَجهِهِ غَضبًا، ولم يُعاتِبْني صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ.
الراوي : رجل من بني سواءة | المحدث : شعيب الأرناؤوط | المصدر : تخريج مشكل الآثار
الصفحة أو الرقم : 3356 | خلاصة حكم المحدث : إسناده ضعيف | أحاديث مشابهة