trial

الموسوعة العقدية

المطلب الثالث عشر: انتشار الربا


ومنها ظهور الربا وانتشاره بين الناس, وعدم المبالاة بأكل الحرام، ففي الحديث عن ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال: ((بين يدي الساعة يظهر الربا)) رواه الطبراني (7/349) (7695)، والمنذري في ((الترغيب والترهيب)) (3/7). وقال: رواه الطبراني ورواته رواة الصحيح، وقال الهيثمي في ((مجمع الزوائد)) (4/121): رواه الطبراني في ((الأوسط)) ورجاله رجال الصحيح، وقال الألباني في ((سلسلة الأحاديث الصحيحة)) (3415): رجال إسناده رجال الصحيح غير أبي حمزة الكوفي وهو حسن الحديث. .
وفي الصحيح عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((ليأتين على الناس زمان، لا يبالي المرء بما أخذ المال، أمن حلال أم من حرام)) رواه البخاري (2083). .
وهذه الأحاديث تنطبق على كثير من المسلمين في هذا الزمن, فتجدهم لا يتحرون الحلال في المكاسب, بل يجمعون المال من الحلال والحرام وأغلب ذلك بدخول الربا في معاملات الناس، فقد انتشرت المصارف المتعاملة بالربا, ووقع كثير من الناس في هذا البلاء العظيم.
ومن فقه الإمام البخاري رحمه الله أنه أورد حديث أبي هريرة السابق في باب قول الله عز وجل: يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ لاَ تَأْكُلُواْ الرِّبَا أَضْعَافًا مُّضَاعَفَةً وَاتَّقُواْ اللّهَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ [ آل عمران: 130] ليبين أن أكل الأضعاف المضاعفة من الربا يكون بالتوسع فيه عند عدم مبالاة الناس بطرق جمع المال, وعدم التمييز بين الحلال والحرام. أشراط الساعة ليوسف الوابل-108


انظر أيضا: